الأربعاء , 29 يونيو 2022

أرشيف الموقع

بيت القصيد… / ‏إسلكو أحمد إزيد بيه ‏

على الطريق الرابط بين عاصمة ولاية الحوض الشرقي، النعمه ومدينة ولاته التاريخية، وفي المنتصف تقريبا بين “گلب انگادي” وقرية “انواودار”، ينتصب   “خشم البهوه” شامخا كأبعد موقع إلى الغرب استطاعت سلسلة “السن” الجبلية احتلاله في حربها الجيولوجية ضد منخفض “الحوظ”، بتحريض خفي من “عَكل آوكار”… يوجد على أعلى هذا “الخشم”، ضريح ضخم، تمكن مشاهدته على بعد عشرات الكيلومترات، فهو الأعلى ... أكمل القراءة »

معزة “غاندي” تتجول في أحياء انواكشوط ! / إشيب ولد أباتي

كنت  البارحة، أتابع التقارير الاقتصادية الدولية عن بلادنا، حيث اجمعت على انها ستشهد طرفة من السيولة النقدية، لما حباها الله به من ثروات طبيعية هائلة في مجال الاكتشافات التي توصلت لها الشركات الغربية في شواطئ بلادنا،، ولعل هذا من الاخبار السارة التي تثلج صدر كل مواطن موريتاني سواء ،أكان في الخارج، أم في الداخل – كان حاله، كالقاعد في الشمس، ... أكمل القراءة »

مميزات المدرسة الذكية / نعيم ولد لبات

تختلف المدرسة الذكية – كما يوحي اسمها – عن المدرسة التقليدية. من حيث استخدام المعدات والتكنولوجيا المتقدمة للمضي بالعملية التعليمية إلى الأمام. فالفكرة الرئيسية التي ترتكز عليها هي تزويد الطلاب بتجربة تعليمية أفضل بكثير مما يمكن أن يكون ممكنًا. وفي  عصر التطور التكنولوجي والذكاء الاصطناعي ، انتقل التدريس إلى مستوى أصبح متقدمًا بالمعنى الحقيقي للكلمة. فلم تعد طرق المحاضرات القديمة ... أكمل القراءة »

ولد داهي: العلاقات الموريتانية-السعودية تاريخ في خدمة المستقبل

لا شك أن العديد من سكان موريتانيا تعود أصولهم إلى المشرق العربي، ضمن هجرتين شهيرتين، إحداهما بعد انهيار سد مأرب إذ هاجرت مجموعات حميرية وتوقفت رحلتها الطويلة في بلاد شنقيط، فيما تمثلت الأخرى في هجرة المعاقلة الحسَّانيين من الجزيرة العربية إلى الصحراء الكبرى، أو ما سيعرف لاحقا بموريتانيا. منذ تلك الأزمنة الغابرة، ارتبط الشناقطة بوشائج متشعبة ببلاد العرب خاصة السعودية ... أكمل القراءة »

قراءة في ديوان البظان (6) / محمدٌ ولد إشدو

“انتْرِشْ” يعتبر “انترش” هو الآخر، أحد “الأشوار الزمنية” الكبرى في “أزوان البظان”. وذلك لصدارته باعتباره أحد “أشوار فاغو” الجانبه البيظه، ثم لكونه من ابتكار أحد رواد وعظماء مدرسة الحوظ الثلاثة المؤسسين المنوه عنهم آنفا، وهو الفنان والأديب العبقري سيد أحمد  ولد آوليل (ابُّوهْ) ثالث أثافي تلك المدرسة العظيمة. ولـ”انترش” خاصيتان أخريان هما كونه “يشوهد” بـ”اطلع والگفان” وكونه أيضا “بت اظيار” ... أكمل القراءة »

الاستثمار المقنع/الخبير ..عبد الرحمن سيدى

عملت ( الشركات الإمبريالية ) القديمة على نهب ثروات الشعوب واستخدام ابنائها عمال( سخرة) تكريسا لهيمنة الفوى الكبرى على العالم وتحويله إلى كعكة بعد نهاية الحرب العالمية الثانية لا اعرف لماذا تذكرت تلك الشركات البغيضة التى كانت قناعا اقتصاديا للاستعمار وقفازا لإذلال وإفقار الدول المغلوبة على أمرها وانا اتابع انشطة شركة CORNELIS VROLlJk الهولندية المثيرة للجدل والتى حاولت أن افهم ... أكمل القراءة »

التشاور السياسي… إلحاحية الضرورة ومطبات الأهواء / الولي سيدي هيبه

إذا كان علم السياسة معني بكل مكونات الدولة وتنظيمها وقيمها، ومجمل تفاصيل الحياة اليومية فيها، أي ما يجعله  “علم الدولة”، فلماذا لم يكن في سجلنا ومن بعد مرور واحد وستين عاما على نشأة الدولة واستقلالها، من اهتم بالسياسة مفكرا كان أو منظرا كالذين عرفوا عبر العالم من بين القدماء أمثال كونفوشيوس وأفلاطون  وأرسطو والفارابى وابن رشد وابن خلدون، ومن بين المعاصرين منظرين ... أكمل القراءة »

لأن الوزيرة الناها بنت مكناس في المقدمة.. فلا غرابة في محاولات طعنها من الخلف

طالما أن السيدة الجديرة بالاحترام، والمتسمة بالكفاءة والجدية والصرامة، الوزيرة الناها بنت حمدي ولد مكناس، في المقدمة فلا غرابة في أن يحاول البعض طعنها من الخلف، خاصة إذا كان مأجورا من قبل من لديهم أجندات يغذيها الحسد والحقد ومحاولة الثأر السياسي ونية تصفية الحسابات مع كوادر الدولة الذين وهبوا جهدهم وكفاءتهم وعلاقاتهم الدولية لخدمة البلد وهم في غنى عن مناصبه ... أكمل القراءة »

ضــد التيـــار حول مرسوم العفو الرئاسي (ب)/محمدٌ ولد إشدو

2. وَرَدَ في ديباجة مرسوم العفو: “إن رئيس الجمهورية؛ وبعد الاطلاع على: – الدستور الصادر بتاريخ 20 يوليو1991 والمُراجَع في 2006 و2012 و2017؛ – الأمر القانوني رقم 83/162 الصادر بتاريخ 9 يوليو 1983 المتضمن القانون الجنائي؛ – الأمر القانوني رقم 07/036 الصادر بتاريخ 17 إبريل 2007، المعدل، المتضمن قانون الإجراءات الجنائية؛ يرسم: المادة الأولى: طبقا للمادة 37 من الدستور، يمنح ... أكمل القراءة »

اغتيال شيرين..شرف المهنة.. ونبل القضية / أحمد أبو المعالي

لم يكن القناص الذي سدد الرصاصة نحور رأس مراسلة الجزيرة شيرين أبو عاقلة في منطقة جنين المحتلة بدقة متناهية تصرف بشكل فردي أو “خبط عشواء” من تصب تمته، بل كان عملا مقصودا ويحمل دلالات محددة، بدليل أن المنطقة حينها كانت هادئة، ولم يكن هناك أي اشتباك، فضلا عن ارتداء شيرين خوذة وسترة واقية من الرصاص عليها شعار الصحافة وهو مؤشر ... أكمل القراءة »