الأربعاء , 26 فبراير 2020
ولد باب أمين: الجميع فوجئوا بمحاولة عزيز “فرض نفسه بطريقة غير شرعية”
الرئيس السابق للمنتدى الوطني للديمقراطية والوحدة المعارض الشيخ سيد أحمد ولد باب أمين،

ولد باب أمين: الجميع فوجئوا بمحاولة عزيز “فرض نفسه بطريقة غير شرعية”

الشيخ سيد احمد ولد باب امينالضياء الإخباري: قال الرئيس السابق للمنتدى الوطني للديمقراطية والوحدة ، المعارض السيد سيد أحمد ولد باب أمين ، إن “الجميع فوجئوا” بمحاولة “الرئيس الموريتاني السابق محمد ولد عبد العزيز” لفرض نفسه بشكل غير شرعية على رأس أكبر حزب سياسي في البلاد ، في ازدراء لسلطة الرئيس الجديد للجمهورية “.

أضاف ولد باب أمين ، في مقابلة مع صحيفة “القلم” لناطقة باللغة الفرنسية ، أن “الغالبية الساحقة من نواب الحزب والشخصيات البارزة وكبار الناخبين ، مع رئيس الجمهورية وترتبط ببرنامجه الانتخابي ، و لن تجد صعوبة كبيرة في وضع حد للأقلية التي تطالب بولد عبد العزيز ، سواء كان بودية أو من خلال المؤتمر المقرر ، أو على مستوى العدالة ، إذا لزم الأمر.
أبدى ولد باب أمين ، الرئيس السابق للجنة الانتخابية الوطنية المستقلة ، “ارتياح الرئيس غزواني ، الطبقة السياسية بأكملها ، والبلد” ، واصفا استقبال الرئيس لقادة المعارضة بأنه “جرعة ودية حقيقية ، ويمكنه فقط أن تكون محل تقدير كبير “.
واعتبر ولد باب أمين أنه “إذا كان هناك مفهوم مبتذل في المعجم السياسي لبلدنا ، فمن المحتمل أن يحدث الحوار ، حيث تم استخدامه وسوء استخدامه في كثير من الحالات ، دون نتائج”.
في مقابلته ، اعتبر ولد باب أمين أن البلاد تدخل “مرحلة من العلاقات الموحدة بين طبقات مختلفة من الطبقة السياسية” ، وأنه “يجب علينا الآن المطالبة ،بدءا من منتصف العام المقبل ، بالإضافة إلى إعادة التأهيل الأساسية للمؤسسات السياسية والاقتصادية والاجتماعية الرئيسية للجمهورية ، وليس عن طريق الحوار بالمعنى التقليدي للكلمة ، ولكن عن طريق النقاش الوطني الكبير حول القضايا الرئيسية. “
وذكر من بين تلك القضايا “المواطنة والديمقراطية” ، “المدرسة ولغاتنا الوطنية” ، “التوزيع العادل للثروة” ، “الانتهاكات الإنسانية” و “استبعاد الطابع السياسي الحازم للقوات العسكرية وقوات الأمن الأخرى”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*